Make your own free website on Tripod.com

 

  

 

 

التبول الطبيعى كيف يتم؟ ومتى تحدث المشاكل؟

ان التبول هو عمليه وظيفيه معقده تخضع لسيطرة المخ، وهى ببساطه تبدأ بتجمع نقاط البول القادمه من الكليتين عبر الحالبين فى المثانه حيث توجد مستقبلات حسيه تتأثر بكمية البول الموجوده وتبدأ فى ارسال اشارات الى المخ عبر النخاع الشوكى عندما تصل كمية البول الى حوالى 150ملليلتر وقد يرى المخ ان الظروف غير مناسبه كأن يكون الشخص مشغول بعمل ما فيت هذه الاشارات وعندما يصل حجم البول الى حوالى 300 ميليلتر ترسل اشارات اخرى اكثر حده فيرى المخ ان الظروف ماتزال غير مواتيه فيحدث تجاهل آخر ولكن عندما يتعدى البول  400 ميليلتر تأخذ تلك الاشارات صفة عاجل فيذهب الشخص الى الحمام ويعطى المخ أوامره عبر النخاع الشوكى للمثانه كى تنقبض عضلتها وفى نفس الوقت تماما الى عضلة البوابه الخلفيه لقناة مجرى البول كى تنبسط فيخرج البول عبر قناة مجرى البول الى الخارج ولكن متى تحدث المشاكل؟ تحدث عندما يكون هناك خلل فى أي من مكونات او مسارات العمليه السابق وصفها فعندما يحدث خلل فى المستقبلات الموجوده فى المثانه نتيجة التهاب غالبا  ترسل هذه المستقبلات اشارات عاجله عند وجود كميات قليله جدا من البول وتعطى احساسا كاذبا بوجود كميه كبيره من البول فيظل الشخص يذهب الى الحمام وهو يحاول جاهدا افراغ المثانه الفارغه أصلا ويتولد لديه إحساس كاذب بوجود احتباس وتزيد محاولاته هذه فى تهيج الغشاء المخاطى المبطن للمثانه المتهيج أصلا ويدخل فى حلقه مفرغه من الالم والاجهاد فى حين انه لو تعاطى احد مطهرات البول مثل يوروتريم مع مسكن للألم ويزيد من كمية السوائل يحدث تحسن كبير فى مده وجيزه وهناك خلل آخر يحدث عندما تنقبض المثانه بدون سابق انذار فيحدث تبول لاإرادى او لا يحدث تناغم بين المثانه وعضلة البوابه لقناة مجرى البول الخلفيه نتيجة اضطرابات عصبيه فيحدث احتباس.

 كذلك عندما يكون هناك انسداد جزئى او كلى فى قناة مجرى البول نتيجة حصوه او ضيق او تضخم شيخوخى للبروستاتا فيحدث اعتراض لطريق البول وعلاج هذه المشاكل يكون بعلاج السبب الاصلى.

 

Home
الموقع وخدماته
مواقع طبية مفيدة
صيدلية الأعشاب
كيس الصفن الفارغ
استراحة الزائر
سلس البول الليلى
العقم وأمراض الذكورة
إلتهابات الجهاز البولى
آلام الجهاز البولى
حصوات الجهاز البولي

د. محمد حبوس

أرسل إلينا تساؤلاتك على البريد الألكترونى

haboos@hotmail.com